منتدى بريس المغرب - وظيفة المغرب الشرطة المغربية - مباراة الأمن الوطني

الوظيفة في المغرب العمومية و العسكرية - مباراة الأمن الوطني - نتائج ونماذج المباريات - إمتحانات البكالوريا - شؤون المدارس و التعليم - الإجازة المهنية والماستر
 
الرئيسيةالتكوين المهنيالتسجيلدخول
البحث في المنتدى
إعلانات
منتدى بريس المغرب

إعلان

توصل بجديد إعلانات الوظائف والمدارس وشؤون مباريات الأمن الوطني

أدخل الإيميل الخاص بك هنا:

(بعد الإشتراك سوف تصلك رسال تأكيد الإشتراك في بريدك، يجب الدخول لبريدك لتأكيدها )

المواضيع الأخيرة
» قانون الهجرة الجديد في ألمانيا ????????
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 21/4/2022, 22:44

» الهجرة الى بريطانيا 2022 .. كل ما تريد معرفته
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 17/4/2022, 23:16

» الهجرة الى كندا بطريقة قانونية دون المخاطرة بنفسك
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 15/4/2022, 00:00

» طرق الهجرة إلى كندا في 2022 وأهم المتطلبات وإجراءات القبول ✔️
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 14/4/2022, 23:56

» ألمانيا تعلن رسمياً أنها بحاجة لـ 400 ألف مهاجر سنويا
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 11/4/2022, 18:53

» تكاليف الهجرة إلي جمهورية التشيك ✔️
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 11/4/2022, 18:49

» وزارة الخارجية الأمريكية ترفع رسوم تأشيرة الدخول إلى 1500 درهم
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 9/4/2022, 22:53

» ماهي افضل الدول للهجرة
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 9/4/2022, 22:46

» من المفيد جدا العلم بطرق الهجرة إلي فرنسا
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 8/4/2022, 22:34

» أجمل الاماكن السياحية بتركيا 2022
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف بوزطاطي 6/4/2022, 21:48

» شركة كونستراكتا للتطوير العقاري
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Emptyمن طرف constructa 20/2/2022, 15:06

المنتدى على الفايسبوك
منتدى بريس المغرب


شاطر
 

 فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Adrem
الإدارة'''''
 الإدارة'''''
avatar

الجنس : ذكر
دولتي : المغرب
المشآرڪآت : 6209
نقاطي : 22938
سٌّمعَتي : 8

فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Empty
مُساهمةموضوع: فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات   فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Empty30/8/2011, 07:12

فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات



فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات Kadhafifisk_612886516


بقلم: روبرت فيسك - ترجمة: عمر حرزالله
2011-08-30 03:52

برهن الربيع العربي، الذي امتد عبر آفاق الصيف الخريف، ليس فقط على أن الحدود الاستعمارية القديمة بين الدول تظل صامدة، وهي فيما أحسب إشادة فظيعة بالإمبريالية ، وإنما أثبت أن كل ثورة لها خصائصها المميزة، وإذا كانت كل الانتفاضات العربية لها مجموعاتها من الشهداء، فإن بعض الثورات أكثر عنفا من غيرها، وكما قال سيف الإسلام القذافي في بداية انطلاق عائلته نحو السقوط، فإن: ليبيا ليست تونس، وليست مصر..لسوف تصبح حربا أهلية وسيكون هناك سفك دماء في الشوارع، وقد حدث ذلك بالفعل.

وهكذا فإننا نحدق الآن في الكرة الزجاجية محاولين استشراف آفاق المستقبل فليبيا ستصبح قوة كبرى في الشرق الوسط ما لم نفرض احتلالا اقتصاديا عليها كثمن لقيام طائرات ناتو بقصف مدنها، وستصبح أقل اتساما بالطابع الإفريقي وأكثر تمتعا بالملامح العربية بعد أن تبدد للأبد اهتمام العقيد معمر القذافي الاستحواذي بجنوب ووسط إفريقيا، وقد تنتقل عدوى حرياتها إلى دول أخرى مثل الجزائر والمغرب. وستستعد دول عربية عديدة إلى حد ما، حيث أنها كانت تنظر إلى القذافي كسياسي خبيث ورجل مضطرب نفسيا.

لقد عانت ليبيا شأن العديد من الدول العربية الأخرى من سرطان العالم العربي، وهو الفساد المالي والأخلاقي، فهل سيكون المستقبل مختلفا؟

درس في الديمقراطية

في الوقت الراهن يقوم الغرب بتقديم درس في الديمقراطية إلى ليبيا الجديدة، مركزا في حواره مع المجلس الوطني الانتقالي الليبي على كيفية تجنب الفوضى التي أثارها الغربيون أنفسهم في العراق عندما حرروا العراق قبل 8 سنوات.

وكما أن كل الأنظمة الجديدة تحتوي شخصيات كئيبة تنتمي إلى الماضي، ويتساوى في ذلك ألمانيا خلال عهد أديناور، والعراق في ظل حكم المالكي، فإن ليبيا ستيعين عليها أن تتعامل مع القبائل التي خلفها القذافي وراءه.

وقد كانت المشاهد التي بدت للعيان في الميدان الأخضر بطرابلس أخيرا مماثلة على نحو مؤلم للتجميل المجنون الذي عرض في الميدان نفسه من أجل القذافي قبل أسابيع قلائل، فلنتذكر إذن اليوم الذي سئل فيه الرئيس الفرنسي الأسبق شارل ديغول من قبل أحد مساعديه كيف يمكن أن تكون الحشود الذي جاءت لتحيته بعد تحرير فرنسا عام 1944 كبيرة، كالحشود التي مضت تصفق للجنرال بيتان قبل ذلك بأسابيع قليلة. ويقال أن ديغول رد قائل: إنها الجماهير نفسها. ليست كلها .

كم من الوقت سيمضي قبل أن يطرق العالم أبواب عبد الباسط المقراحي مفجر طائرة لوكيربي إذا كان هو بالفعل مرتكب هذه الجريمة، ليكتشف سر أنشطته في جهاز مخابرات القذافي؟ كم من الوقت سينقضي قبل أن يضع محررو طرابلس أيديهم على ملفات وزارتي النفط والخارجية في عهد القذافي، ويكتشفوا أسرار قصة الحب التي ربطت بلير وساركوزي وبيرلسكوني بمؤلف الكتاب الأخضر؟ أم أن رجال المخابرات البريطانية والفرنسية سيسبقونهم إلى هذه الملفات؟

ويتعين علينا أن نتساءل كم من الوقت سينقضي قبل ان تطالب شعوب أوروبا بمعرفة السر في أنه إذا كان ناتو ناجحا كل هذا النجاح في ليبيا على نحو ما يزعم ديفيد كاميرون رئيس الوزراء البريطاني ومناصروه الآن، فلماذا لا يتم استخدامه ضد الثوار في دول عربية أخرى؟

تخبط إسرائيلي

إن إسرائيل التي عانت من التخبط في إبداء رد فعلها حيال اليقظة العربية، يتعين التساؤل لماذا لم يبادر قادتها بالترحيب بالثورة المصرية والتحمس لشعب أظهر بجلاء أنه يريد الديمقراطية التي تباهت إسرائيل دائما بها، بدلا من أن تطلق النار فتردي خمسة من حرس الحدود المصريين قتلى أخيرا؟

لقد مضى بن علي إلى غير رجعة، وكذلك مبارك، وعلي عبد الله صالح بشكل أو بآخر، وها هو القذافي يغيب في غياهب التاريخ، ويبقى السؤال: ما المصير الذي ينتظر القادة العرب، الذين تتظاهر شعوبهم في جموع حاشدة مطالبة برحيلهم؟

ولكن الإمبراطورية العثمانية لا يمكن نسيانها في مثل هذا المنعطف المهم، فهي في ذروة قوتها كان يمكنك أن تسافر من المغرب إلى القسطنطينية دون الحاجة إلى أوراق ثبوتية. وإذا تحررت دول عربية أخرى فإن بمقدورنا أن نسافر من الجزائر إلى تركيا مضيا إلى أوروبا دون الحاجة إلى سمة دخول، أهي الإمبراطورية العثمانية بعثت من جديد؟ باستثناء العرب بالطبع ثق بأنهم لا يزالون بحاجة إلى سمات دخول.

إننا لم نصل إلى هذا المنعطف بعد، ولا بد أن قادة الدول العربية التي تنطلق فيها مظاهرات حاشدة مطالبة برحيل قادتها قد شاهدوا بمزيد من الاكتئاب مكالمة محمد القذافي نجل معمر القذافي الأخيرة على شاشة الجزيرة، وهو يقول معربا عن شكواه أمام العالم، قبل أن يؤدي صوت إطلاق النيران إلى قطع صوته: كنا نفتقر إلى الحكمة وبعد النظر، إنهم قادمون !.

من المؤكد أن كثيرا من القادة في هذه المنطقة من العالم قد فكروا كثيرا في هذا الصوت، وفي المسألة التي حملها إلى الدنيا، ومن المؤكد أن الحكمة صفة يفتقر إليها الشرق الوسط كثيرا، وبعد النظر مهارة أهملها الكثيرون في العالم العربي وفي الغرب، والشرق والغرب، وإذا كان بالإمكان تقسيمهما بهذا القدر من الفظاظة فقد فقدا كلاهما القدرة على التفكير في المستقبل. المستقبل القريب هو الأمر المهم الآن ، هل ستكون هناك احتجاجات في مدن عربية أخرى غدا؟ ما الذي سيقوله الرئيس الأميركي باراك أوباما على شاشة التلفزيون ، ما الذي سيقوله كاميرون للعالم؟ إن نظريات الدومينو وهي خديعة، والربيع العربي سيستمر سنوات ، وأن الأفضل أن نفكر في ذلك، فليست هناك نهاية التاريخ.

موقف معاد

إن ما يجري في العالم العربي الآن أحداث تاريخية هائلة استجاب لها الإسرائيليون بموقف معاد لا يملك إلا أن يستفظعه المراقب، وفي اللحظة ذاتها التي كان يمكن لإسرائيل فيها أن تكون قادرة على الزعم بأن جيرانها العرب يسعون وراء الحريات التي يتمتع بها الإسرائيليون فعليا، وأن هناك تقاربا في الديمقراطية في المنطقة قد يتجاوز الحدود ، فإنها تبني مزيدا من المستوطنات على أرض عربية ، وتواصل التصرف بشكل غير مشروع، بينما تتهم العالم بمحاولة تدميرها.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.press-magreb.com
 
فيسك: تحرير طرابلس يؤكد استمرار الربيع العربي سنوات
استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» ما لم تعرفوه عن الربيع العربي
» الطاهر بنجلون و الربيع العربي
» الربيع العربي ونهاية العلمانية
» طارق رمضان .. حقيقة الربيع العربي
» المدير السابق لمركز الجزيرة للدراسات يرصد مسارات الربيع العربي ومآلاته

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بريس المغرب - وظيفة المغرب الشرطة المغربية - مباراة الأمن الوطني :: المنتديات الثقافية :: || المنتدى العام ~ :: الوطن العربي-