منتدى بريس المغرب - وظيفة المغرب الشرطة المغربية - مباراة الأمن الوطني

الوظيفة في المغرب العمومية و العسكرية - مباراة الأمن الوطني - نتائج ونماذج المباريات - إمتحانات البكالوريا - شؤون المدارس و التعليم - الإجازة المهنية والماستر
 
الرئيسيةالتكوين المهنيمكتبة الصورالتسجيلدخول
البحث في المنتدى
إعلانات
إعلان

توصل بجديد إعلانات الوظائف والمدارس وشؤون مباريات الأمن الوطني

أدخل الإيميل الخاص بك هنا:

(بعد الإشتراك سوف تصلك رسال تأكيد الإشتراك في بريدك، يجب الدخول لبريدك لتأكيدها )

المواضيع الأخيرة
» تجارب اصدقائي اليوم الاول في الاختبار الشفوي المحاماة دورة 2019 (سؤال جواب - نماذج الاسئلة - نصائح مهمة)
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف مسافر سلاوي 09.07.19 0:55

» أجوبة عن كل تساؤلاتكم في ما يخص الاختبار الشفوي المحاماة دورة 2019 (سؤال وجواب)
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف مسافر سلاوي 02.07.19 0:56

» اجواء الاختبار الشفوي مباراة الامناء القضائيين بالتفاصيل + نصائح + دليل شامل
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف مسافر سلاوي 23.06.19 1:28

» دليل شامل استعداد للاختبار الشفوي مباراة المحاماة 2019 + نصائح + خطاطات + نماذج الاسئ
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف مسافر سلاوي 13.06.19 23:53

» الاستعداد للامتحان الشفوي مباراة الامناء القضائيين من الدرجة الثالثة + نصائح
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف مسافر سلاوي 08.06.19 23:04

» الفرق بين Just و Only
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف Adrem 07.06.19 7:30

» الفرق بين another و other و others
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف Adrem 07.06.19 7:26

» جميع مراحل الإمتحان الشفوي بالنسبة للمحررين القضائيين بالتفصيل الممل
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف مسافر سلاوي 01.06.19 22:38

» دليل الاستعداد للنجاح في مباراة المحررين القضائيين (تدبير المقاولات والشبكات والهندسة المعلوماتية)
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف مسافر سلاوي 28.05.19 8:27

» هام للراغبين في الإستعداد الجيد مباريات وزارة الشباب والرياضة
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف مسافر سلاوي 27.05.19 20:44

» ملخصات الجريدة الرسمية من العدد 6774 الى 6779 (منحتي - العنف ضد النساء - الصفقات العمومية)
الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Emptyمن طرف مسافر سلاوي 27.05.19 18:34

المنتدى على الفايسبوك
منتدى بريس المغرب


شاطر
 

 الخطاب الملكي 20 غشت 2014: تطلعات المغرب التنموية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Adrem
الإدارة'''''
 الإدارة'''''
avatar

الجنس : ذكر
دولتي : المغرب
المشآرڪآت : 6124
نقاطي : 21523
سٌّمعَتي : 8

الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Empty
مُساهمةموضوع: الخطاب الملكي 20 غشت 2014: تطلعات المغرب التنموية   الخطاب الملكي 20 غشت 2014:  تطلعات المغرب التنموية Empty24.08.14 17:49

الخطاب الملكي 20 غشت 2014: تطلعات المغرب التنموية

تميز الخطاب السامي الذي وجهه جلالة الملك محمد السادس، يوم لأربعاء 20 غشت ، بمناسبة الذكرى الـ61 لثورة الملك والشعب، بنبرة جريئة، واقعية، وصادقة، تسائل الاقتصاد الوطني.

كما تسائل النموذج التنموي المغربي في قدرته على التقدم وكسب التحديات التي تواجهه.

فكما في خطاب العرش الأخير، جاء الخطاب الملكي، مساء امس، حافلا بأسئلة جوهرية، قوية في مبناها، عميقة في معناها، حول مدى تقدم المغرب و منزلته الاقتصادية بين الدول. فقد بادر جلالة الملك منذ الفقرات الأولى للخطاب إلى طرح سلسلة مترابطة من الأسئلة " أين وصل المغرب اليوم ؟ وأين يمكن تصنيف الاقتصاد الوطني بين الدول ؟ وهل يمكن اعتباره بلدا تنافسيا ؟ أم يمكن وضعه ضمن الدول الصاعدة ؟".

ويجيب جلالة الملك على هذه الأسئلة العريضة بالقول " لقد عرف الاقتصاد الوطني تحولا عميقا في بنيته، وتنوعا كبيرا في مجالاته الإنتاجية، وحقق نسبة نمو مرتفعة وقارة، وتمكن من الحفاظ على التوازنات الكبرى، رغم تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية". كما " مكنت الاستراتيجيات القطاعية من تحقيق نتائج ملموسة، ساهمت في وضوح الرؤية، وفي إعادة تموقع الاقتصاد الوطني، على الصعيد الجهوي والدولي".

أكبر التحديات هي التي تتمثل في اتساع الفوارق بين الطبقات الاجتماعية

وأضاف جلالته " لقد بلغ نموذجنا التنموي، مرحلة من النضج، تجعله مؤهلا للدخول النهائي والمستحق ضمن الدول الصاعدة". و بالرغم من هذا التقرير الواضح بالنضج الذي بلغه النموذج التنموي للمغرب، إلا أن جلالته يعود إلى التساؤل من جديد بالقول " فهل هذا النموذج قادر على التقدم، وعلى رفع التحديات والعوائق التي تواجهه؟". إن أكبر التحديات هي التي تتمثل في اتساع الفوارق بين الطبقات الاجتماعية كمظاهر سلبية يتسم بها المسار التنموي لعدد من الدول الصاعدة، لذا فقد جدد جلالة الملك حرصه الدائم " على تلازم التنمية الاقتصادية، مع النهوض بأوضاع المواطن المغربي".

وهنا جاء الخطاب بعبارة ذات مغزى عميق و قوي، ينم عن إدراك جلالة الملك الدقيق للتحدي الأكبر الذي تفرزه التنمية الاقتصادية غير المتكافئة، حين قال جلالته " ذلك أننا لا نريد مغربا بسرعتين: أغنياء يستفيدون من ثمار النمو، ويزدادون غنى؛ وفقراء خارج مسار التنمية، ويزدادون فقرا وحرمانا".

تعزيز الدور الاستراتيجي للدولة في الضبط والتنظيم

وإذا كان الخطاب الملكي يشدد على ما حققه المغرب من منجزات، في ظرف زمني وجيز، على درب التقدم والتنمية، ويعلي من قيمته، فإنه في المقابل، لا يستكين إليه ويكتفي به، و هذا ما شدد عليه جلالة الملك بالقول " إن المكاسب والمنجزات، التي تم تحقيقها، لا ينبغي أن تكون دافعا للارتياح الذاتي، بل يجب أن تشكل حافزا قويا، على مضاعفة الجهود والتعبئة الدائمة. فالاقتصاد المغربي إما أن يكون صاعدا، بفضل مؤهلاته، وتضافر جهود مكوناته وإما أنه سيخلف موعده مع التاريخ".

و أكد جلالة الملك أن الحكامة الجيدة هي عماد نجاح أي إصلاح و الدعامة الأساسية لتحقيق أي استراتيجية لأهدافها، متسائلا عن مدى مساهمة نظام الحكامة في تأهيل الاقتصاد الوطني. وأورد جلالته، في هذا الصدد، جملة من المحددات التي يتسنى للمغرب بها اللحاق بركب الدول الصاعدة، وفي مقدمتها مواصلة تحسين مناخ الأعمال، ولاسيما الاستمرار في إصلاح القضاء والإدارة، ومحاربة الفساد، وتخليق الحياة العامة، التي اعتبرها جلالة الملك مسؤولية المجتمع كله، مواطنين وجمعيات، وليست حكرا على الدولة لوحدها.

و أكد صاحب الجلالة على أنه ينبغي أيضا تعزيز الدور الاستراتيجي للدولة في الضبط والتنظيم والإقدام على الإصلاحات الكبرى، لاسيما منها أنظمة التقاعد، والقطاع الضريبي، والسهر على مواصلة تطبيق مبادئ الحكامة الجيدة، في جميع القطاعات.

المغرب قادر على تحقيق تطلعاته في التنمية و التقدم

وبما أنه لا يمكن لأي دولة الانتقال من مرتبة إلى أخرى بين عشية و ضحاها، وإنما، كما قال جلالة الملك، باستثمار التطورات الإيجابية التي راكمتها عبر تاريخها. فإن المغرب - يضيف جلالته- يشكل نموذجا لهذه التراكمات. حيث استطاع في ظرف 15 سنة الأخيرة ترسيخ مساره الديمقراطي وتوطيد دعائم نموذج تنموي، مندمج ومستدام، يقوم على المزاوجة بين المشاريع الهيكلية، والنهوض بالتنمية البشرية والمستدامة.

و بنبرة متفائلة يؤكد جلالته على ان المغرب قادر على تحقيق تطلعاته في التنمية و التقدم طالما ان " المغاربة شعب طموح يتطلع دائما لبلوغ أعلى الدرجات، التي وصلت إليها الدول المتقدمة. وهذا الطموح ليس مجرد حلم، ولا يأتي من فراغ، وإنما يستند إلى الواقع، وما حققه المغرب من منجزات ملموسة، في مساره الديمقراطي والتنموي".

و كدأبه منذ اعتلائه العرش، وفي كل المناسبات، حرص جلالة الملك على أن يجعل من ذكرى ثورة الملك و الشعب لحظة للتأكيد على أن يكون التجاوب التلقائي بين جلالته و شعبه الوفي " عماد بناء مجتمع متقدم ومتماسك، يتسع لكل أبنائه، ويعتز كل مغربي ومغربية بالانتماء إليه".

لقد شدد جلالة الملك على أن " الوطن للجميع، ومن واجب كل المغاربة، فرادى وجماعات، أن يواصلوا انخراطهم، بعزم وثبات، في الدفاع عن وحدة بلدهم، والنهوض بتنميته".

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.press-maroc.com
 
الخطاب الملكي 20 غشت 2014: تطلعات المغرب التنموية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» كيف تغير استايل المنتدي احلى منتدي 2014

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بريس المغرب - وظيفة المغرب الشرطة المغربية - مباراة الأمن الوطني :: المنتديات الثقافية :: || المنتدى العام ~ :: مغربنا-